حوادث وقضايا

فلاح ينهي حياة شاب بطريقة بشعة في المنيا.. لهذه الظروف

كتب : محمد علي عبدالمنعم

أنهي فلاح حياة شاب في مقتبل عمره طعنا بعدة طعنات متفرقة باستخدام سكين أخذا بالثأر في خصومة ثأرية تعود ل4 سنوات.

البداية، تلقي اللواء محمد عبد التواب، مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا، اخطارا من المقدم محمد صبري، مأمور مركز شرطة أبو قرقاص، يتضمن بورود بلاغ من مستشفى أبو قرقاص العام يفيد بوصول “عامر ع”، 29 سنة، مقيم بمنشية زعفرانة، جثة هامدة، من أبناء عائلة “الزناتيه”، وبه عدة طعنات متفرقة بالصدر والبطن والرقبة.

وفي أثناء ورود المعلومات حول الواقعة حضر إلي ديوان المركز من تلقاء نفسه “أسامة ج”37 سنة، فلاح، ومقيم بذات القرية، من عائلة “فراج”، وقدم سلاح أبيض عبارة عن سكين ملطخة بالدماء وقرر أنه هو مرتكب واقعة قتل المذكور، وذلك أخذا بالثأر لمقتل نجل عمه “خالد ر”، والذي قتل عام 2019 علي يد أفراد عائلة الزناتيه.

كما حضر شقيق المتوفي “شعبان ع”25 سنة، فلاح، ومقيم بذات القرية، وبسؤاله اتهم “أسامة ج” بقتل شقيقه.

تم التحفظ علي المتهم والسلاح المستخدم، وتم فرض كردون أمني بمحيط القرية، وكثفت وحدة مباحث مركز شرطة أبو قرقاص بقيادة المقدم عبد الوهاب أبو طالب بالتحري حول الواقعة وظروفها وملابساتها.

تحرر عن ذلك المحضر اللازم بموجب الواقعة، وجاري العرض علي النيابة العامة لتولي التحقيقات.

زر الذهاب إلى الأعلى