حوادث وقضايا

مسجل خطر ينتحل صفة ضابط شرطة وينصب كمينًا بجوار قسم شرطة الازبكية

كتبت : رحاب احمد عدلي

أقدم شاب من أصحاب السوابق، على انتحال صفة ضابط شرطة، وأقام كمينا أمنيا بالقرب من قسم شرطة الأزبكية، من أجل توقيف المارة بداعي تفتيشهم ومن ثمة سرقة متعلقاتهم الشخصية.

الشاب (32 عاما)، أدعى أنه ضابط من قوة مباحث قسم شرطة الأزبكية، بعد أن نصب كمينًا على بعد أمتار قليلة من بوابة القسم الموجود في قلب العاصمة القاهرة.

وكشفت التحريات أن الشاب ”لجأ لهذه الحيلة من أجل ابتزاز المارة والاستيلاء على متعلقاتهم، ولم يجد مكانًا للنصب على ضحاياه أنسب من التواجد بالقرب من قسم الشرطة، وهو ما سيمنع الشبهات حوله كونه قريبًا من القسم“.

ووفق المصادر، فقد تم كشف حيلة المتهم بعد أن لاحظت قوة أمنية سلوكه الجريء والمريب، وزاد من ارتيابهم أنهم لا يعرفونه وليس زميلا لهم.

وبحسب المباحث ”توجَّه إليه اثنان من القوة، في أثناء قيامه بتفتيش اثنين من المارة، وبسؤاله عن شخصيته أخبرهم أنه زميلهما، فتم اقتياده للقسم وتبين بعد ذلك أنه مسجل خطر وسبق اتهامه في بضع قضايا جنائية”.

ولاحقا أعلنت مديرية أمن القاهرة، أن الشاب مقيم بدائرة قسم شرطة المطرية بالعاصمة، وأنه ”تمكن عن طريق انتحال صفة رجل أمن من سرقة مبلغ مالي من بعض ضحاياه.

وأشارت إلى أن الشاب اعترف أمام مباحث قسم شرطة العباسية بجريمته التي وصفتها بـ“الغريبة“، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه وإحالته إلى النيابة العامة.

زر الذهاب إلى الأعلى