منوعات

الطفل الذي انقذ القطار في الستينات قبل التريندات واغناني المهرجانات

كتبت : ميرفت عبدالقادر

هذا الطفل من شبرا الذي أنقذ القطار
فى زمن الستينات قبل التريندات وأغانى المهرجانات والتغريدات فى هذه الفترة كان أطفال المرحلة الإبتدائية كانوا بيدرسوا فى كتاب المطالعة قصة مجدى الذى انقذ القطار
مجدى فرحات 10 سنوات طالب بالصف الخامس فى مدرسة بلال الإبتدائية بميت نما فى شبرا الخيمة
خرج مجدى يشترى خميرة لوالدته فأنقذ 1000 راكب على حافة الموت أوالإصابة
أثناء مشيه بالقرب من مزلقان ميت نما شاف قضيب سكة حديد مكسور والكسر كفيل بقلب قطر بالكامل؟
القطر المجرى (القاهرة إسكندرية ) دقايق ويوصل لمكان الكسر ده اللى خطر على بال مجدى
مجدى قلع البلوفر وبعد مسافة بعيدة عن الكسر شاور بالبلوفر للسواق فى تحذير وكل خوفه إن السواق يعتبرها شقاوة ولعب عيال وعلشان يثبت للسواق إن الأمر خطير كان بيجرى فى إتجاه القطر فالقطر فعلا وقف نزل السواق والركاب وبعد ما ماعرفوا الحكاية شالوه وحضنوه وشكروه وخدوا عنوانه
عشرات من الهدايا بعتها ركاب القطر لبيت مجدى وكرمته المصلحة بشهادات إستثمار ورحلة لأسوان وكتبت عنه الصحف والمجلات
بورك فيمن رباك لكن السؤال اين جيل اليوم من ذاك الطفل؟

زر الذهاب إلى الأعلى