تقارير وتحقيقات

إنطلاق فعاليات مؤتمر التعليم والتدريب في رفع الوعي المجتمعي لمواجهة التغيرات المناخية

كتب . خالد البهنساوي

بحضورالمهندس طارق النبراوي نقيب المهندسين، والمهندس الاستشاري يسري الديب، أمين عام النقابة، والمهندس أحمد صبري، الأمين العام المساعد، والمتحدث الإعلامي للنقابة، انطلقت فاعليات مؤتمر” دور التعليم والتدريب في رفع الوعي المجتمعي لمواجهة التغيرات المناخية” والذي تنظمه المؤسسة العربية لإعداد القادة وتنمية المهارات التابعة لوزارة التضامن تحت رعاية نقابة المهندسين و وزارة البيئة. و بمشاركة الدكتورة صبورة السيد عضو مجلس النواب وعضو لجنة التعليم بالمجلس ،والرئيس الشرفي للمؤتمر.

 

بدأ المؤتمر بكلمة إفتتاحية للمهندس طارق النبراوي نقيب مهندسي مصر ، أكد فيها أن المؤتمر يشكل فرصة ممتازة لمناقشة بعض القضايا المحورية وعلي رأسها قضية المناخ والتي تعد من أهم القضايا العالمية والتي تؤثر سلبا علي الإقتصاد العالمي ، وأكد المهندس النبراوي أن نقابة المهندسين تتعاون وبقوة مع الجهات المختلفة في هذا الملف الشائك، لتقديم حلول ومقترحات لمؤتمر المناخ القادم والذي سيعقد في مدينة شرم الشيخ نوفمبر 2022.

 

وأضاف نقيب المهندسين ، أنه علي ثقة أن مصر تحت قيادتها السياسية الرشيدة ستقدم كل الحلول البناءة لإنجاح هذا المؤتمر العالمي.

 

وقال الأستاذ ، سيد مصيلحي، رئيس المؤسسة أن المؤتمر يأتي في ظل هذه الظروف الحرجة التي يمر بها العالم بسبب جائحة كورونا وتبعاتها من المتحورات، والتي تصيب العالم أجمع وتؤثر بالسلب علي إقتصاديات الشعوب.

 

وتابع: «لكن إيماناً منا جميعاً أن مواصلة العمل وبذل الجهد هو السبيل الوحيد لتحدي هذه الظروف القائمة ، فلا بد من تضافر الجهود

وبذل أقصي ما في وسعنا للقضاء علي كل هذه المعوقات حتى تمر تلك الأزمات بسلام، وتستمر الحياة على المستوى الاقتصادي والتنموي الذي يليق بشعوبنا وأمتنا».

 

من جانبها ، قالت الدكتورة ، صبورة السيد ، عضو مجلس النواب والراعي للمؤتمر ، أن تنظيم هذا المؤتمر، ينطلق من إيماننا الراسخ بأن دور مؤسساتنا التعليمية حجر الأساس الذي يجب أن نستند عليه جميعا ، لتحقيق التنمية البشرية والمستدامة ، موضحة: «حبانا الله جميعاً بثروات بشرية هائلة إلا أنها بحاجة ماسة إلى وجود بيئة حاضنة لتقوم بدورها التنموي المنشود».

 

واستعرض المهندس أحمد صبري، الأمين العام المساعد لنقابة المهندسين ، أن هذه التجربة وصلت إلى كل المؤسسات والنقابات والهيئات والمؤسسات العلمية المعنية بالتعليم الهندسي وغيره لترسيخ مبادىء الوعي لدى الشباب ، وهي تجربة بدأتها الجمعية منذ نشأتها وتعاونت معها النقابة من أجل مساعدة الشباب وتأهيلهم لسوق العمل .

من جهته تقدم المهندس محمد فريد، مقرر المؤتمر ، بالشكر لنقيب المهندسين والنقابة لتقديم التسهيلات لإقامة مؤتمر اليوم، والذي يشهد تواجد كوكبة من الحضور أصحاب الخبرات العلمية الكبيرة في هذا المجال ، وأشار فريد أن قضية المناخ هي قضية عالميه تعيق تحقيق التنمية المستدامة في العالم ، وأن كل الحضور اليوم يعملون بكل جهد لتنفيذ تعليمات القيادة السياسية بضرورة المشاركة المجتمعية والتوعية بقضية المناخ.

 

شارك في المؤتمر نخبة من الصحفيين والإعلاميين علي رأسهم ، عماد الدين داود المستشار الإعلامي بجامعة القاهرة كلية دار العلوم ومحاضر بمعهد الإذاعة والتلفزيون، والكاتبة الصحفية داليا عطية، جريدة الأهرام، والدكتورة ابتسام محمود ، أستاذ مساعد الإذاعة والتلفزيون بمعهد الجزيرة العالي ومقدم برنامج علشانك يابلادي.

وفي نهاية المؤتمر أهدت الدكتورة صبورة السيد درع المؤسسة العربية لإعداد القادة وتنمية المهارات لكلا من المهندس طارق النبراوي نقيب المهندسين ، والمهندس يسري الديب الأمين العام ، والمهندس أحمد صبري الأمين العام المساعد.

زر الذهاب إلى الأعلى