محافظات

مبادرة شبابية تطوعية للخير بقرية البورة بسوهاج تواجه فيروس كورونا وتشارك في كفالة الأيتام وتجهيز العرائس

كتب / عبدالرحمن مؤمن عبدالحليم

مجموعة من الشباب الواعد المخلص جمعوا بعضهم وحرصوا ان يكون لهم دور إيجابى نافع لقريتهم، رأوا ان للتطوع والايثار مذاق روحاني جميل ومتنفس عن همومهم وتعانوا جميعا على تأسيس فريق سموه ( شباب الخير)

هم فعلا شباب إيجابي يزداد عددهم كل يوم بقرية البورة تلك القرية التي تعشق فعل الخير وخدمة بعضهم بعضا وجمعهم فريق شباب الخير ليوحد جهودهم اكثر وأكثر سعيا لإسعاد وجبر خواطر المحتاجين من أهل قريتهم بقرية البورة بمحافظة سوهاج وأنشطتهم

تأسس فريق شباب الخير في 25 / 6 /2019
ومن أهدافه وإنجازته التي حققها هؤلاء الشباب ولازالوا يسعون اكثر بصورة مستمرة لتحقيقها
مساعدة المحتاجين من أهل قريتهم ،(اجتماعيا-صحيا- تعليميا- كفالة أيتام-رعاية مرضى-تجهيز عرائس- توفير مرافق )

وتمويل هذا الفريق يأتي بالجهود الذاتية من أهل القرية الشرفاء،
الأعمال التي تمت بفضل الله على أرض الواقع :

تجهيز وجبات غذائية وتجهيز عرائس
ثم كفالة اكثر من ثلاثين أسرة شهريا
الدور الاكبر للفريق كان إنقاذ الحياه التعليمية لأبناء قرية البورة من خلال توفير معلمين متطوعين من أبناء القرية حديثي التخرج

في ظل النقص الموجود في وزارة التربية والتعليم
وبفضل من الله نجحوا في هذه الخطوة
ثم تم توزيع كسوة الشتاء لأكثر من ثلاثمائة أسرة
وتم ايضا تعاون بين الفريق وبين جمعيات أخرى لتوصيل عدادات مياه للأسر المعدومة وبالفعل تم توصيل مياه لأكثر من عشرين أسره

استكمالا للأحداث السابقة
تطرقوا وبكل قوة لحماية أهالي القرية من فيرس كورونا وذلك عن طريق تعقيم وتطهير جميع المصالح العامة في القرية فتم تعقيم وتطهير عشرين مسجدا بالقرية وكذلك بعض القري المجاورة
، تعقيم جميع المدارس والمعاهد والوحدة الصحيه والبريد
، تعقيم جميع المصلين بكحول ايثيلي 70
، تم ايضا بالتعاون مع الإدارة الصحية بالبلينا عمل حملات توعية في القرية وفي بعض القري المجاورة
، تم تعقيم جميع المسافرين في محطة البلينا
، تنظيم طوابير الصراف الآلي بمدينة البلينا وتعقيم المتعاملين مع مكينات الصرف بالكحول
، تعقيم مجموعه كبيره من الركاب والسائقين داخل مدينة البلينا.

زر الذهاب إلى الأعلى