أدب وفن

فى ذكرى رحيلها .. سر تألق “مريم فخر الدين” مرتين مع أحمد مظهر وصلاح ذو الفقار

كتبت : ساره جمال مصطفي

يوافق اليوم الخميس ذكرى وفاة الفنانة مريم فخر الدين، إذ رحلت عن عالمنا يوم 3 نوفمبر 2014، بعد أن قدمت العديد من الأدوار البارزة في السينما المصرية.

فكان من أبرز الأدوار التي قدمتها مريم فخر الدين شخصية الأميرة إنجي في فيلم “رد قلبي” الصادر عام 1957، وشاركها بطولة الفيلم شكري سرحان وأحمد مظهر وصلاح ذو الفقار وإخراج عز الدين ذو الفقار، كما تألقت في دور جيهان حلمي شوكت بفيلم “الأيدي الناعمة” والمفارقة أن الفيلم جمعها أيضا بـ احمد مظهر وصلاح ذو الفقار، والفيلم من إخراج محمود ذو الفقار.

واستكمالًا لذلك فتعد أيضًا شخصية صفية في فيلم “لا أنام” أحد أبرز الشخصيات التي جسدتها مريم فخر الدين، وشاركها بطولة العمل فاتن حمامة وعماد حمدي وهند رستم ويحيى شاهين وعمر الشريف، وإخراج صلاح أبو سيف.

وفي سياق آخر ولدت مريم فخر الدين فى 8 يناير من عام 1933 بمدينة الفيوم لأب مصري وأم مجرية، وحصلت على شهادة تعادل البكالوريا، واستطاعت أن تتقن 5 لغات هي الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والمجرية، وكان جمالها مفتاحًا لدخولها المجال الفنى صدفة، عندما ذهبت للتصوير في استوديو شهير، وكان عمرها في ذلك الوقت 18عامًا، وعرض عليها المصور الاشتراك بصورتها في مسابقة فتاة الغلاف لمجلة شهيرة، وبالفعل فازت الفتاة الجميلة في المسابقة، وحصلت على مبلغ مالي كبير، وعندما شاهد صورتها المخرج أحمد بدرخان رشحها للمشاركة في فيلم “ليلة غرام”.

زر الذهاب إلى الأعلى