اخبار عربية ودولية

ماكرون ينتقد ” قانون خفض التضخم” الأميركي ويؤكد : ضار لفرنسا

كتبت : هدير أحمد

انتقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الإعانات المنصوص عليها في خطة المناخ الكبيرة لنظيره الأميركي جو بايدن والتي تقدم امتيازات للشركات المحلية، ووصفها بأنها “شديدة العدوانية” على الصعيد التجاري.

وأعلن ماكرون خلال مأدبة غداء مع بعض أعضاء الكونغرس في كابيتول هيل في خضم زيارة الدولة التي يجريها لواشنطن، “إنها شديدة العدوانية” للشركات الأوروبية، في حديثه عن الخطة الأميركية.

ويشير حديث الرئيس الفرنسي إلى برنامج الدعم الهائل للانتقال في الطاقة، والذي وضعه بايدن ويُطلق عليه “قانون خفض التضخم”.
ويشمل البرنامج منح إعانات سخية للسيارات الكهربائية والبطاريات والطاقات المتجددة بشرط أن يتم تصنيعها على داخل الولايات المتحدة.

وقال ماكرون “ضعوا أنفسكم في مكاني”، وتابع “لم يتصل بي أحد عندما كان قانون خفض التضخم يُناقش”، طالبًا “الاحترام كصديق جيد للولايات المتحدة”.

وأردف أن القانون ربما يقوم بحل بعض المشكلات لدى الولايات المتحدة، ” لكنكم ستفاقمون مشكلتي”، حسب تعبيره، محذرًا من مخاطر “تدمير العديد من الوظائف” إذا لم يتم التنسيق بين أوروبا والولايات المتحدة.

زر الذهاب إلى الأعلى