اعلانات الترند

هبوط حاد لأسهم شركات النفط العالمية بسبب التراجع الشديد فى أسعار النفط

سجلت أسهم كبريات شركات النفط العالمية تراجعا حادا خلال تعاملات اليوم الإثنين مدفوعا بانهيار أسعار الخام أكثر من نسبة 30%، جراء فشل اتفاق تحالف “أوبك ” بشأن تعميق خفض الإنتاج، وحالة الذعر المسيطرة على الأسواق بسبب استمرار تفشى فيروس “كورونا“.

وتراجعت أسهم شركة “إكسون موبيل”، عملاق النفط الأمريكي، بنسبة 11.6%، فيما هبطت أسهم “شيفرون” نحو 12%، فيما سجلت أسهم شركة “كونكو فيبلبس” تراجعا بلغ أكثر من 19%، كما تراجعت أسهم “بيكر هيو” بنسبة 15%، كذلك هوت أسهم شركة “مارثون أويل” بنسبة 25%. 

وهوت أسعار النفط العالمية بنسبة بلغت 31 % خلال بداية تعاملات اليوم، مسجلة أكبر خسائرها منذ اندلاع حرب الخليج عام 1991، وذلك نتيجة انهيار اتفاق تحالف “أوبك ” بشأن تعميق خفض الإنتاج من أجل مجابهة ضعف الطلب العالمى على النفط الناجم عن تفشى فيروس كورونا المستجد وتداعيات ذلك السلبية على اقتصاد الصين التى تعد أكبر مستورد للخام.

وعانت العقود الأجلة لمزيج برنت من ثانى أسوأ أداء لها على الإطلاق مع بداية تعاملات اليوم، حيث سجلت عقود شهر مايو تراجعا بنحو 30 % ليصل إلى سعر 31.02 دولار، كما تراجع سعر العقود الآجلة للخام الأمريكى تسليم شهر ابريل بنسبة 34 % ليصل إلى 27.34 دولار للبرميل، ما استدعى تعليق التداولات لبضع دقائق بسبب مخاوف من حجم الخسائر المسجلة.

وذكرت وكالة “بلومبرج” الأمريكية أن ما وصفته ب”الانهيار الكارثى” فى أسعار النفط ستنعكس على صناعة الطاقة العالمية بشكل عام ، ويضر باقتصادات عالمية معتمدة على عائداتها النفطية، كما ستتسبب فى اعادة “هيكلة ” شكل السياسات العالمية، نظرا لما سيرتب عليه من تداعيات اقتصادية وسياسية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى