رياضة

صلاح ورفاقه إلي الأمام بعد فوز كبير خارج الأرض

كتب : خالد البهنساوي

حقق فريق ليفربول فوزاً ثميناً علي صاحب الأرض أستون فيلا 3/1 في المباراة التي جمعت الفريقين اليوم الإثنين علي ملعب فيلا بارك معقل أستون فيلا، كان الفرعون المصري محمد صلاح هو رجل المباراة بتمريراته السحرية، بهذا الفوز يصل فريق الريدز إلي النقطة 25 محتلا المركز السادس، في حين يتوقف رصيد أستون فيلا عند النقطة 18 بالمركز الثاني عشر.

– الشوط الأول
بداية قوية للمباراة وتسديدة صاروخية من مهاجم أستون فيلا واتكينز تمر بجوار قائم أليسون، بدء فريق ليفربول في فرض سيطرته على وسط الملعب والوصول إلى مرمى روبين أولسين.

مع الدقيقة السادسة من عمر الشوط الأول وتمريرة طولية تصل إلى روبرتسون ليقابلها بعرضية داخل منطقة الجزاء تصل للفرعون المصري صلاح يقابلها بتسديدة داخل مرمي أستون فيلا، لم يستسلم لاعبي أستون فيلا وحاولوا العودة للمباراة وسيطروا علي بعض مجريات الشوط الأول لكن تألق صلاح ورفاقه استطاعوا فرض السيطرة مرة أخرى، وإحراز الهدف الثاني عن طريق عرضية يقابلها المدافع ماتيب برأسية قوية تسكن شباك أولسين لكن حكم المباراة يلغي الهدف بداعي التسلل، تمريرات قصيرة بين أقدام لاعبي الريدز وسط تراجع لاعبي الأسود.
ومع الدقيقة 38 وتمريرة صلاح يقابلها فان دايك بتسديدة صاروخية تسكن شباك أستون فيلا محرزا الهدف الثاني لليفربول، محاولات من أستون فيلا لكن الدفاعات الحصينة للريدز وقفت حائل أمام مهاجمي الأسود لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدفين نظيفين.

– الشوط الثاني

سيطر صاحب الأرض علي مجريات الشوط الثاني وحاولوا الوصول إلى مرمي ليفربول بأكثر من كرة للعودة للمباراة مره اخرى ، وسط تراجع من لاعبي الريدز.

لكن محاولات أستون فيلا كان لها عامل السحر والعودة للمباراة بهدف عن طريق القناص واتكينز من عرضية متقنة يقابلها برأسية قوية تسكن شباك أليسون بيكر، لعب ليفربول علي المرتدة السريعة من خلال تمريرات صلاح السحرية، لكن ضياع الفرص لليفربول كان المسيطر على الشوط الثاني، لكن ستيفان بايتيتش البديل لليفربول يسدد الهدف الثالث لفريقه ويدعم الفوز بالثلاث نقاط، لتنتهي المباراة بفوز الريدز بثلاثة أهداف مقابل هدف لأستون فيلا، وبذلك يصل رصيد ليفربول إلي 25 نقطة، ويتوقف رصيد أستون فيلا عند النقطة 18.

زر الذهاب إلى الأعلى