مناسبات

تهنئة مقدمة من المستشار “عمر الفولي” بمناسبة عيد الشرطة المصرية الواحد والسبعين

كتب : عبدالرحمن فوزي

يتقدم المستشار “عمر الفولي” بتحية شكر وتقدير وإجلال إلى هيئة الشرطة ضباط و أمناء و أفراد و مجندين بمناسبة العيد الواحد و السبعين للشرطة المصرية.

ويهنئ المستشار “عمر الفولي” أبناء الشرطة النسور المصرية عيون مصر الساهرة وأمن مصر وأمانها ، بتلك المناسبة الوطنية الغالية التي سجلها رجال الشرطة بأحرف من نور في التاريخ المعاصر في يوم 25 يناير من عام 1952 عندما ضربوا أروع الأمثلة في أداء الواجب الوطني والدفاع عن العزة والكرامة الوطنية ضد قوات الاحتلال البريطاني في مدينة الإسماعيلية، داعيا المولى- عز وجل- أن يحفظ لمصرنا الغالية أمنها واستقرارها، وأن تحقق مصرنا الحبيبة ما تصبوا إليه نحو المزيد من التقدم والازدهار والرخاء.

كل عام ورجال وأبطال الشرطة المصرية البواسل الذين ضحوا بأرواحهم ودمائهم من أجل أمن الشعب والوطن والحفاظ على مقدرات الشعب المصري ونشر الأمن والأمان والاستقرار الداخلي في ربوع الوطن.

زر الذهاب إلى الأعلى