أخبار مصر

دفن جثمان أحد مصابي كورونا بمسقط رأسه بقرية الهياتم

انتهت مديرية الصحة بمحافظة الغربية، منذ قليل من دفن جثمان محمود الزفتاوى 82 سنه، والذي توفي اليوم الأحد داخل مستشفى العزل بقها، بعد تدهور حالته الصحية عقب أصابته بفيروس كورونا المستجد.

وتم دفن الجثمان بعد اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، وأدى عدد من أهالى القرية صلاة الجنازة عليه بالمقابر، وقامت الشرطة بتفريق المشيعون عقب الانتهاء من دفن الجثمان.

وكان المتوفي قد أصيب بالفيروس عن طريق نجله والذي يعمل في أحد مطاعم البيتزا الشهيرة بطنطا، وتسبب الأخير في اصابه9من أسرته وأقاربه من بينهم والده ووالدته.

وكانت مديرية الصحة بمحافظة الغربية، قد انتهت من إجراء الفحوصات والتحاليل الطبية لـ600 شخص من المخالطين لمصابي فيروس كورونا المستجد والبالغ عددهم 10 أشخاص بقرية الهياتم مركز المحلة، وتؤكد سلبية نتائج التحاليل.

كانت مديرية الصحة، قد حددت المخالطين للمصابين الـ10 بالكورونا داخل القرية، بعد المرور على المنازل المحيطة بهم بطول 2 كيلو متر فى جميع الاتجاهات، لبيان المخالطين للمصابين، وتم إجراء الفحوصات لجميع المخالطين تباعا، وجاءت نتيجة فحص العينات سلبية الإصابة بالفيروس. وكان أطباء قرية الهياتم التابعة لمركز المحلة، المنتدبون للعمل بالوحدة الصحية بالقرية، مؤقتا خلال الفترة الحالية، بعد ظهور حالات اصابة بفيروس كورونا، قد وقعوا أمس السبت الكشف الطبي على 170 شخصا فى مختلف التخصصات الطبية، من المترددين على الوحدة الصحية.

من جانبه، قال الدكتور محمد عرفة فيشار أخصائي صدر بمستشفى صدر المحلة والمنتدب للعمل بالوحدة الصحية، إن الوحدة استقبلت 170 شخصا أمس السبت لتوقيع الكشف الطبي فى التخصصات الطبية بالوحدة. وأضاف أنه تم الكشف على المرضى فى تخصصات النساء والتوليد والاسنان والجراحة والحميات والصدر وتنظيم الأسرة، مشيرا إلى أن الوحدة تقدم خدمة طبية للمترددين عليها وصرف الأدوية لهم.

من ناحية أخرى، قامت الإدارة الصحية بالمحلة ثان بمحافظة الغربية، برئاسة الدكتور سيد قاعود مدير الإدارة، بتجميع البطاقات الصحية للمرضي من أبناء القرية، والذين يقومون بصرف علاج شهري من التأمين الصحي، وذلك لمساعدتهم وصرف الأدوية الشهرية لهم من التأمين، لمنع خروج احد من القرية لمدينة المحلة.

يأتي ذلك تنفيذا لتوجيهات الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، والدكتور عبد الناصر حميده وكيل وزارة الصحة، لتوفير احتياجات اهالى القرية، والتي ظهر بها حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد.

وقامت الإدارة الصحية، بالتنسيق مع عمده القرية والوحدة المحلية بحصر المرضي المترددين على التأمين الصحي لصرف العلاج الشهري، وتجميع البطاقات منهم، على أن تقوم الإدارة الصحية، بالتنسيق مع التأمين الصحي بصرف الأدوية لهم، وإحضارها للقرية وتوزيعها عليهم.

وكانت القرية قد شهدت يوم الجمعة الماضي وصول سيارة مجهزة بها ماكينتى صرف آلى لقرية الهياتم التابعة لمركز المحلة بمحافظة الغربية، والتي ظهر بها حالات إصابة بكورونا، لصرف مرتبات أبناء القرية والمعاشات لكبار السن، تحت رعاية الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، لتوفير احتياجات أهالى القرية، خلال فترة العزل التى تم فرضها على القرية بالكامل.

وقام اللواء حاتم زين العابدين رئيس مدينة المحلة، بالتنسيق مع الجهات المعنية، وتم الدفع بسيارة تابعة لبنك مصر مجهزة بماكينتي صرف آلى للقرية، وتغذيتها بالأموال لسد احتياجات الأهالى لصرف رواتب الموظفين أصحاب المعاشات.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى