أخبار مصر

عبد العاطى يبحث آلية التوسع فى إستخدام التكنولوجيا وتقنية الإستشعار عن بُعد فى مجال إدارة الموارد المائية

متابعة/أيمن بحر

استكمال دراسات الحمايه من أخطار السيول في باقي المناطق تمهيدا للتنفيذ خلال العام القادم
تقدم ترتيب المركز القومي لبحوث المياه عالميا ب 2000 مركز مقارنة بعام 2016 عقد الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والري عبر تقنية الفيديو كونفرانس اجتماعا مع السادة قيادات الوزارة والمركز القومى لبحوث المياه لمناقشة التوسع فى تطبيق التكنولوجيات المتقدمة فى أعمال النمذجة الرياضية و الاستشعار عن بُعد فى مجال إدارة الموارد المائية
وتجدر الإشارة الى أنه تم إستعراض الدراسات الخاصة بدعم أداء الوزارة فى موسم أقصى الاحتياجات المائية القادم وتحسين نوعية المياه وتحقيق الاستفادة المثلى من الموارد المائية وإدارتها بالشكل الأمثل
كما تم استعراض موقف دراسة خط الحظر للسواحل الشماليه والشرقيه والتى ينفذها المركز القومى لبحوث المياة والتى تشتمل على دراسات هيدروليكية ومورفولوجية وبيئية لتحديد الحرم الأمن لخط الشاطئ.
وتجدر الاشارة الى انه تم استعراض موقف الشبكة القومية لرصد نوعية المياه فى الترع والمصارف والمياه الجوفية التى يشرف عليها المركز والتى تدعم مجهودات الوزارة فى تحسين نوعية المياه

زر الذهاب إلى الأعلى