اخبار عربية ودولية

استقالة وزير البحرية الأمريكى

كتبت / ميرفت عمر

 

قدم وزير البحرية الأمريكي بالوكالة توماس مودلي، يوم الثلاثاء، استقالته بسبب التعامل مع حاملة الطائرات التي ظهرت عليها إصابات بفيروس، وبعد تصريحات مسيئة لقائدها المقال بريت كروزير.
وحسب موقع “بوليتيكو” فقد عرض القائم بأعمال وزير البحرية توماس مودلي الاستقالة يوم الثلاثاء، بعد ضجة حول خطاب طاقم حاملة الطائرات المصابة بالفيروس التاجي “يو إس إس ثيودور روزفلت”، وفقا لمسئول كبير في الدفاع على علم بالأمر، وفقاً لـ”روسيا اليوم”.
وقال المسئول، إن مودلي قدم استقالته إلى وزير الدفاع مارك إسبر، وأضاف “لا إسبر ولا البيت الأبيض ضغطا على مودلي للاستقالة”.
وتابع قائلا: أنه من غير الواضح ما إذا كان وزير الدفاع سيقبلها.
ومودلي الذي أقال قبطان السفينة الكابتن بريت كروزير يوم الخميس، اضطر يوم الإثنين إلى إصدار اعتذار للطاقم بعد أن صرح بأن قرار كروزير بإرسال رسالة تطلب المساعدة لمجموعة واسعة من أفراد البحرية “ساذج” و”غبي”.
ودفعت تصريحات مودلي التي سجلها البحارة وسربوها إلى وسائل الإعلام يوم الإثنين، أكثر من 12 عضوا في الكونغرس للمطالبة باستقالة وزير البحرية بالوكالة.
وكان القبطان بريت كروزير قد أُعفي يوم الخميس، من قيادة الحاملة البالغ عدد أفرادها 5000 فرد، بعد رسالة لاذعة سُربت إلى العلن طالب فيها باتخاذ إجراءات أشد للسيطرة على تفشي فيروس كورونا على متن حاملة الطائرات التي يقودها.
جدير بالذكر، أن قبطان حاملة الطائرات الأمريكية “يو إس إس ثيودور روزفلت” أصيب بمرض “كوفيد-19″، وكشفت صحيفة “نيويورك تايمز” أن الفحوص التي أجراها القبطان بينت إصابته بالفيروس، وذلك بعد ساعات قليلة من تمسك وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بصوابية قرار إقالته.

زر الذهاب إلى الأعلى