اخبار عربية ودولية

سعد الحريرى: اقفلوا الأبواب بوجه كورونا وسلامة اللبنانيين أولا

أكد رئيس مجلس وزراء لبنان السابق سعد الحريرى، أن هذا التوقيت لا يحتاج إلى اختلاف وتباين في وجهات النظر، ولكن يحتاج إلى عدم التردد فى اتخاذ الإجراءات لحماية المواطنين.

وكتب الحريرى عبر حسابه على “تويتر”، “اذا كانت القضايا السياسية والاقتصادية محل خلافات تحتمل الاجتهاد والتباين في وجهات النظر فان خطر فيروس الكورونا يستدعي عدم التردد في اتخاذ الاجراءات التي تحمي سلامة المواطنين والمقيمين وتعلو على اية مصالح والتزامات سياسية”




سعد الحريرى

وتابع، “لبنان في دائرة الخطر شأنه شأن كثير من البلدان التي بادرت لقرارات شجاعة ومسؤولة أقفلت الأجواء والحدود ووضعت مناطق بكاملها تحت الحجر الصحي والخطر بات يتطلب استنفاراً بكل الميادين الرسمية والأهلية والمنظمات المتخصصة والمراكز الطبية”.

وأختتم، “اقفلوا الابواب بوجه الكورونا من اي دولة أتى شقيقة او صديقة بعيدة او قريبة ولتكن سلامة اللبنانيين تتقدم على اي اعتبار “

أعلنت السلطات الصحية فى لبنان، اليوم الأربعاء، تسجيل حالة وفاة ثانية جراء الإصابة بفيروس كورونا، جاء ذلك بحسب ما ذكرته قناة العربية فى خبر عاجل، كما أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، تسجيل 8 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع بذلك عدد إجمالى الإصابات إلى 59 إصابة.

وقال المدير العام في وزارة الصحة اللبنانية الدكتور وليد عمار – حسبما ذكرت الوكالة الوطنية للاعلام اللبناني- إن 4 إصابات تم تسجيلها في مستشفى “سيدة المعونات” و4 آخرين تم تسجيلهم مستشفى “اوتيل ديو”.

وأعلنت لبنان، أمس أول حالة وفاة من جراء فيروس كورونا (كوفيد 19)، لرجل 56 عاما فى مستشفى رفيق الحريرى الجامعى.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى