منوعات

الجزائرى عبد الوهاب العيسوى يفوز بجائزة البوكر العربية 2020 بروايته الديوان الاسبرطى

كتب محمد محسن

 

أعلنت اليوم الثلاثاء إدارة الجائزة العالمية للرواية العربية «البوكر»، فوز رواية «الديوان الأسبرطي» للروائي الجزائري عبدالوهاب عيساوى، في دورتها الـ13 لعام 2020.

جاء الإعلان إليكترونيًا عبر صفحة الجائزة على “فيسبوك”، بعد إلغاء الحفل عقب قرار الإجراءات الوقائية الاحترازية، التي تفرضها الدول للحد من انتشار وباء كورونا.

تدور أحداث رواية «الديوان الإسبرطى» لعبدالوهاب عيساوى دار ميم للنشرــ الجزائر فى الفترة ما بين 1815 إلى 1833، ابتداء من معركة «واترلو» وانتهاء برحيل اللجنة الإفريقية عن الجزائر، وذلك من خلال خمس شخصيات لكل منهم حكايته المتفردة، غير أنهم يتشاركون مدينة المحروسة ــ الجزائر ــ تتباين مواقفهما من الحملة، والهدف منها، ومن الوجود العثمانى فى الجزائر، وتتفق الشخصيات الأربع إلى حد ما فى طريقة التعامل مع الفرنسيين، ولكن تبقى الشخصية الخامسة «دوجة»، معلقة بين كل هؤلاء، تنظر إلى تحولات المحروسة ولكنها لا تستطيع إلا أن تكون جزءًا منها، مرغمة لأنه من يعش فى الجزائر ليس عليه إلا أن يسير وفق شروطها أو الرحيل. ليقدم لنا مادة أدبية وتاريخية دسمة عن الجزائر إبان القرن الـ19.

وتبلغ قيمة الجائزة 50 ألف دولار أمريكي. فيما يحصل كل كاتب وصل إلى القائمة القصيرة على مبلغ 10 آلاف دولار أمريكي.

وكانت لجنة التحكيم أعلنت في فبراير الماضي عن الروايات الست التي وصلت إلى القائمة القصيرة للجائزة وهم: “فردقان” يوسف زيدان دار الشروق، “حطب سراييفو” لسعيد خطيبي، عن منشورات الاختلاف، “ملك الهند” لجبور الدويهي، عن دار الساقي، “الحي الروسي” خليل الرز عن منشورات ضفاف، “الديوان الإسبرطي” لعبد الوهاب عيساوي عن دار ميم للنشر، “التانكي” لعالية ممدوح، منشورات المتوسط.

الجائزة العالمية للرواية العربية جائزة سنوية تختص بمجال الإبداع الروائي باللغة العربية، وترعى الجائزة “مؤسسة جائزة بوكر” في لندن، برعاية مالية من “دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي” في دولة الإمارات العربية المتحدة.

زر الذهاب إلى الأعلى